الأحد، 6 سبتمبر، 2009

وحوي يا وحوي


مراحب يا رمضان ،يا مراحب ،أهلاً رمضان ..ترحيبات رمضانيه على كـل شكل ولون لا تختلف عن ساعات رمضان الجميله ..ربنا يديم علينا الساعات دي وبهجتها ونشاطها وتجمعاتها ..ربنا يديم علينا "أبوصيام".رمضان ـ عـادة ـ شهر صـارخ الجمال وفى نظرى ،ده مش جمال الشـهر نفسـه ،ده جمـال الناس اللى مبيظهرش غير فى رمضـان وإذا إفترضنا إن مصر إنسـان فأقدر أقول لكم إنها إنسـان "مبيستحماش" غير مره واحده سنويـاً قبل رمضـان بأيام قلائل ولذلك رمضـان شهر ـ شاذ ـ تقدر تشـوف فيه مصـر على حقيقتها فى نظرات ولادها ،تقدر تشوفها فى عين بياع الفول ـ وما أدراك ما الفول أثنا السحور ـ ،تشوفها فى عين بياع الكنافه والقطايف ،مش هنعد أكثر من كده لأن مصر المحروسه ممكن تشوفها فى مؤثرات ومشـاعر ومناظر كتير فى رمضـان ،،وبعد رمضـان تسأل "فين مصر المحروسـه؟؟؟؟!" ،إجابة سؤالك عندي "إختفت ،راحت فى طي إهمال المصريين ،،وإلى لقاء آخر يا عزيزي معها ـ مصر المحروسه ـ فى رمضـان القـادم وعليك بخير".كل اللى فات كلام جميل وبرضه فعل جميل والمنظر العام بيكون جميل جداً جداً جداً "إسـتمر" رغم إنه مش بيدوم ،لكن أنا زعلان شويه من المصـريين ،واخد على خطري ،طبعاً كلنا عارفين إن فى 17 رمضان سنة 2 هجريه جيش المسـلمين إنتصر على قريش فى غزوة بدر ،طيب وهنروح بعيد ليه؟؟ ،يوم 10 رمضـان سنه 1393 كان الجيـش المصري بيعبر القناه وبيتأهب لهزيمة الجيش الإسـرائيلى ،كل ده مش عاجبنا عشان نجتهد شويه فى رمضـان ،يعنى النـاس حاربت أثناء الصوم وإنتصرت فى رمضـان وعلت أصواتهم بالتهليل بعد السحور ،وإحنا بعد السـحور بتعلى أصواتنا بالـ"خخخخخخ" ،يا صلاة النبى ـ عليه الصلاة والسـلام ـ ،وفيه شوية ناس يقاطعون العمل أو يهملون فيه بحجة التعبد طيب "العمل بعد الفرائض عباده" ولا إيه؟؟؟ ،وآخرون بحجة "إرهاق الصيـام" ويكون شغلهم الشـاغل مسلسل الفنان كذا ومسلسل الفنان دكها ،والبرنامج الفلاني والبرنامج العلاني ،وع السفره المصـريه أثناء الفطار إشى لحمه وإشي فراخ وإشى مكرونه وإشى وإشى وإشى ،كأننا مبناكلش غير فـ الشـهر ده "حاجه تكسـف" ،ونأكل بنهم "غبى" وفى ناس بعد الأكل تحس إنهم منفوخين قوي كده والدنيا معهم بتسـود وماشيين يطوّحوا وعلى أقرب سرير "زي المقاتيل" يترموا وزي ما بيحصل بعد السحور "خخخخخخخخ". وبعد كل ده لازم نسـمي شهر الصيام "شهـر الخمول" عشان يكون إسم على مسـمي لأن رمضـان بتاعنا غير رمضـان اللى كان أيام المسلمين الأوائل.بعيداً عن كسـلنا ،فرمضـان عندنا له طقوسه ومظاهره فمثلاً المهنه التراثيه "المسـحراتى" لم تتأثر منذ أن كان بلال بن رباح "مسـحراتي" ولم توارى التراب مع مرور الزمن ومع التطور الرهيب الذى يشهـده العالم ،بقت وبقت مقولته الشهيره"إصحي يا نايم ،وحد الدايم" ترن فى أذن أصحاب الأدوار المنخفضه بعد منتصف الليل مبـاشرة ،مازالت "حالو يا حالو" ترج الفوانيـس معبرة عن سعادة الأطفال وكمان الكبار ،وعلى فكره ...مينفعش الفوانيس تبقى موضه قديمه ـ زي ما شوية ناس بيقولوا ـ لأنها متجدده بإستمرار وهتخلد للأبد بإذن الله...بعد مدفع الإفطار ما يضرب الشـوارع تبقى هس هس لحد التراويح ،واللى بيسـعي بيلاقى الرزق وما أسـهل الرزق فى رمضـان أمال ليه قالوا عنه "كريم" وما أكـثر السلع الرائجه خلال شهر رمضان الفضيل واللى بالتأكيـد نفسنا مبتهفناش عليها فيما عدا رمضان والأمثله كثيره وغير كده كتيير ....لو فضلنا نقول ونعيد ونحكي مش هنخلص ،،، وكل سنـه وأنتم بخير وصحه وعايشـين فى سلام وحريه وإن شاء الله "مصر المحروسه" من أفضل لأفضل دائماً.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق